الوداد يحسم “ديربي الحمراء والخضراء” بفوز صغير على الرجاء

23 أبريل 2017 - 11:51 م

 

الوداد يحسم "ديربي الحمراء والخضراء" بفوز صغير على الرجاء

حسم فريق الوداد الرياضي البيضاوي لكرة القدم لصالحه النقاط الكاملة لمباراة ديربي الدار البيضاء، أمام غريمه الرجاء الرياضي، بهدف دون رد في المواجهة التي جمعتهما اليوم الأحد على أرضية الملعب التابع للمركب الرياضي محمد الخامس بالعاصمة الاقتصادية للمملكة؛ وذلك برسم الجولة الـ25 من منافسات الدوري الاحترافي.

وبدأت أطوار الجولة الأولى بمناورات من جانب العناصر الرجاوية منذ الدقائق الأولى وسيطرتهم على الكرة في جل فترات النصف الأول للمباراة، مقابل تركيز عناصر الفريق الأحمر على تضييق المساحات وسد كل الممرات، حيث عرفت جل الفترات ترك رفاق إبراهيم النقاش المبادرة لرفاق عصام الراقي، مقابل اعتماد الوداد على الكرات الثابتة للوصول إلى مرمى أنس الزنيتي.

وشكل محمد أوناجم، في الجهة اليمنى للفريق الأحمر، الخطورة على دفاعات الرجاء في أكثر من مناسبة؛ فقد استطاع كسب ثنائيته مع عبد الجليل جبيرة، في أكثر من محاولة، قبل أن ينجح الفريق الأحمر في هز شباك الرجاء في الدقيقة الـ30 عن طريق رأسية المدافع أمين عطوشي، من ركنية.

وأشعل هدف العطوشي، الربع ساعة الأخيرة من الشوط الأول، حيث جعل لاعبو الفريق الأخضر تصارع للبحث عن تعديل النتيجة والعودة في المباراة عن طريق العديد من المحاولات؛ غير أن الانتشار الجيد والتموقع الصحيح لخطوط الفريق الأحمر أبقيا النتيجة على ما هي عليه، لتنهي صافرة سمير الكزاز النصف الأول للمباراة بتقدم الوداد بهدف دون رد.

وتواصلت أطوار الجولة الثانية بمناورات ودادية بحثا عن تعزيز النتيجة بهدف ثان، في الوقت الذي تراجع مردود أبناء امحمد فاخر من ناحية التحركات الهجومية، إذ نجحت العناصر الودادية في إبعاد الخطورة عن مرمى زهير العروبي، طيلة الدقائق الـ25 الأولى من النصف الثاني للمباراة، قبل أن يقدم فريق الرجاء على أولى محاولاته البارزة خلال الجولة الثانية في حدود الدقيقة الـ69 عن طريق تسديدة ليما مابيدي، بعد جملة تكتيكية بينه وبين رفيقه البديل يوسف أنوار.

ونجح الحسين عموتة، مدرب الوداد، في تثبيت خطوطه بشكل رصين خلال أطوار الجولة الثانية بشكل كبير، مكنه من سد كل الممرات أمام رغبة الرجاء في العودة في المباراة، بالرغم من كل الأوراق الهجومية التي لعبها امحمد فاخر، مدرب الرجاء، بداية بالدفع بيوسف أنوار، وبعده يوسف القديوي ثم محمود بنحليب.

وأبعد الوداد غريمه الرجاء بعد هذا الانتصار بشكل كبير عن سباق المنافسة على لقب البطولة الاحترافية في موسمها الاحترافي السادس، إذ وسع الفريق الأحمر فارق النقاط عن الفريق الأخضر إلى ثماني نقاط قبل خمس جولات عن نهاية الدوري، حيث رفع الوداد رصيده إلى النقطة الـ54 في الصدارة، في الوقت الذي تجمد رصيد الرجاء في حدود النقطة الـ46 في المركز الثالث.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .