فاس:إبداع فرنسي حول انسياب المياه عشية انطلاق الدورة ال23 لمهرجان الموسيقى العالمية العريقة

12 مايو 2017 - 2:09 م

عرض الفنان الفرنسي لولو زازار ، مساء يوم الخميس ، بقلب المدينة العتيقة بفاس ، مجموعة من الفيديوهات لمناظر طبيعية خلابة لانسيابات وجريان المياه، تماشيا وشعار الدورة ال23 لمهرجان الموسيقى العالمية العريقة التي تنطلق بالعاصمة العلمية بداية من اليوم والجمعة وحتى 20 ماي الجاري.

ويقدم زازار ، المخرج والفنان السينمائي ، خلال هذا المعرض المقام بدعم من (مؤسسة محمد كريم العمراني لمجموعة النجارين) و(مؤسسة روح فاس) التي تنظم المهرجان ، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس ، مجموعة من الأعمال الفنية الفريدة والأفكار المبدعة من خلال تصويره لمناظر طبيعية ساحرة لجريان الوديان والأنهار وتدفق الشلالات.

وبالمناسبة، قال الفنان لولو زازار إن تنظيم هذا المعرض الذي يقام بمتحف النجارين لفنون الحرف والخشب حول موضوع “سمفونية المياه”، يندرج في إطار الدورة ال23 لمهرجان الموسيقى العالمية العريقة التي اختير لها شعار “الماء والمقدس”.

واعتبر المياه ذاكرة جماعية للعالم تستدعي المزيد من الاهتمام وحسن التدبير والاستغلال، مذكرا بأن هذه المادة الحيوية حظيت ، على مر العصور ، بمكانة سامية وقدستها أغلب الحضارات القديمة والحديثة، وأكسبتها مختلف الديانات صفات الطهر.

وتابع الفنان الفرنسي أن هذه المقاطع من الفيديوهات التي تم تصويرها بقارات أمريكا وأوروبا وآسيا، هي من أجل إعادة اكتشاف جزء من التاريخ، ومنح الزوار ، عبر صور المياه ، سكينة روحية.

وجاء في شهادة لمحافظ متحف النجارين لفنون الحرف والخشب محمد الشادلي أن الفنان لولو زازار يحاول ، من خلال إبداعاته الفنية وجمالية حركية المياه المعروضة طيلة أيام المهرجان ، أن يعكس شعار دورة هذه السنة “الماء والمقدس”.

وأكد السيد الشادلي أن هذه المبادرة الفنية الفريدة لالتقاط صور وفيديوهات لحركية المياه هو عمل متميز سيتيح الفرصة لساكنة فاس وزوار مهرجان الموسيقى العالمية العريقة للاطلاع على جانب فني وإبداعي رائع ومتميز.

وللمبدع الفرنسي لولو زازار العديد من الأشرطة القصيرة التي تم عرضها بقنوات تلفزية كبرى ومشاركات في مسابقات وتظاهرات دولية عدة، حظي فيها بمجموعة من التقديرات.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .