المهرجان العالمي للشباب والطلبة بسوتشي: تعزيز أواصر التعاون والشراكة في قضايا الشباب محور مباحثات بين الوفد المغربي وشبيبة الحزب الشيوعي الروسي

19 أكتوبر 2017 - 7:44 م

 

 شكل موضوع تعزيز أواصر التعاون والشراكة في القضايا التنظيمية والشأن الشبابي ،محور مباحثات أجراها أمس الأربعاء وفد مغربي يمثل منظمة الشبيبة الاشتراكية (شبيبة حزب التقدم والاشتراكية) مع وفد من شبيبة الحزب الشيوعي الروسي.

وتناول هذا اللقاء ،الذي حضره جمال كريمي بنشقرون الكاتب العام لمنظمة الشبيبة الاشتراكية ، ورشيد بوخنفر مسؤول العلاقات الخارجية بالمنظمة ورئيس الوفد المغربي، سبل تعزيز التعاون بين التنظيمين الشبابيين المغربي والروسي وتوطيد أواصر الصداقة والعلاقات بين منظمة الشبيبة الاشتراكية وشبيبة الحزب الشيوعي الروسي ،وكذا بين حزب التقدم والاشتراكية والحزب الشيوعي الروسي.

وقال جمال كريمي بنشقرون، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن هذا اللقاء “توج بالاتفاق على تشكيل لجنة ثنائية سيعهد إليها بتسطير برنامج مشترك ،يركز بشكل أساسي على حشد الدعم الشبابي في المنتديات واللقاءات العالمية لقضية الصحراء المغربية “.

وأشار الى أنه تم أيضا “الاتفاق على بلورة آليات الاشتغال المشترك والانفتاح أكثر على مختلف القضايا الكونية ذات الاهتمام المشترك ،كالإرهاب والأمن والسلم وحماية الشعوب من الاضطهاد ،ومحاربة تقسيم الدول وزرع الفتن والتوجهات الرامية إلى زرع الفتنة والتطرف”.

وأشاد بنشقرون ب”موقف شبيبة الحزب الشيوعي إزاء قضية الوحدة الترابية للمملكة ،والذي تجسد في الدعم الذي خصت به الموقف المغربي خلال المهرجان العالمي للشباب والطلبة الذي احتضنته جنوب إفريقيا سنة 2010 ،ورفع العلم المغربي في ختام فعاليات المهرجان كعربون صداقة ووفاء للمغرب”.

وتجدر الإشارة إلى أن حفل افتتاح المهرجان العالمي للشباب والطلبة ،الذي تتواصل فعالياته إلى غاية 22 أكتوبر الحالي ،جرى يوم السبت الماضي بموسكو ويوم الأحد بسوتشي بمشاركة أزيد من 28 ألف شاب وشابة من مختلف القارات يمثلون 150 دولة، وتميز انطلاق الفعالية بسوتشي بحضور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

 

 

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .