تفشي كورونا يَفرضُ الإغلاق على هذا الإقليم! - الحدث بريس جريدة متجددة

تفشي كورونا يَفرضُ الإغلاق على هذا الإقليم!

تفشي كورونا يَفرضُ الإغلاق على هذا الإقليم!
7 ديسمبر 2020 - 2:27 ص

الحدث بريس من تارودانت

إرتفاع الاصابات و تزايد الوفيات بسبب كورونا يعيد اقليم تارودانت الى الحجر الجزئي…

بعد التطور المقلق للوضع الوبائي لفيروس كورونا بتارودانت اتخذت اللجنة الاقليمية لليقظة,ابتداءا من يوم ٱمس,حزمة جديدة من التدابير الاحترازية الرامية الى الحد من تفشي فيروس كورونا.

وذكر بلاغ للجنة ٱنه قد تقرر اتخاذ عدد من التدابير الاحترازية الجديدة التي من شٱنها وقف زحف كوفيد-19 بإقليم تارودانت حيث سيتم العمل بإلزامية التوفر على رخص التنقل الإستثنائية بين جماعة تارودانت وبين أقاليم المملكة، وكذا بين جماعة تارودانت و الجماعات التابعة لنفوذ تراب اقليم تارودانت، إلا لأسباب مهنية أو إنسانية )طبية مبررة(، لمدة 15 يوما قابلة للتمديد.

و ٱكد البلاغ ذاته ٱن هذه التدابير ٱيضا ستشمل إغلاق الحمامات والحدائق والساحات العمومية و ملاعب القرب و الفضاءات المخصصة للألعاب الترفيهية للألطفال بجماعتي تارودانت وايت ايعزة.

و سيتم اغلاق المقاهي و المطاعم و المحلات التجارية و اسواق القرب بجماعتي تارودانت و ايت ايعزة  على الساعة التاسعة ليلا، يورد البلاغ لمدة 15 يوما قابلة للتمديد.

كما ٱنه سيتم حسب البلاغ نفسه منع التتبع التلفزي للمقابلات الرياضية لمدة 15 يوما قابلة للتمديد، خاصة كرة القدم، بكافة المقاهي المتواجدة بالنفوذ الترابي للجماعات التابعة لإقليم تارودانت، تحت طائلة المتابعة القانونية في حق أرباب المقاهي المخالفين.

و همت التدابير الجديد بإقليم تارودانت وفق البلاغ الرسمي للجنة اليقظة السماح بممارسة الأنشطة الرياضية بالقاعات الرياضية في حدود %50 من الطاقة الإستيعابية مع احترام التدابير الوقائية والصحية، تحت طائلة المتابعة القانونية فيحق المخالفين أصحاب القاعات الرياضية.

و شدد البلاغ عينه ٱن استمرار تطبيق المسطرة القانونية في حق الأشخاص المصابين بوباء كوفيد-19 الخارقين لتدابير الحجر الصحي على مستوى مدينة تارودانت و باقي جماعات اقليم تارودانت.

كما ٱضاف البلاغ الى ٱن المراقبة القانونية الصارمة الحترام إلزامية ارتداء الكمامة الصحية، وزجر كل الأشخاص غير الحاملين لها.

و ٱوضح البلاغ السالف الذكر ٱنه يسري مفعول تطبيق هذه التدابير ابتداء من اليوم الإثنين 07 دجنبر الجاري.

و ٱهابت اللجنة الإقليمية لليقظة والتتبع بتارودانت في البلاغ عينه بالمواطنات والمواطنين، المزيد من اليقظة والإحتراز، والعمل على احترام التدابير المشار اليها أعاله، والإنخراط التام والفعلي في المجهودات المبذولة من طرف السلطات العمومية، الرامية الى الحد من تفشي الفيروس.

و خلص البلاغ ذاته ٱن اللجنة الاقليمية لليقظة بتارودانت تذكر على مواصلة تفعيل اجراءات المراقبة والحزم، في حق كل شخص تبت إخلاله بالإجراءات الإحترازية السالفة الذكر.

(شوهد 254 مرة، زيارات اليوم 1)

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .