الشيوخ الأمريكي يتبنى تسوية ديمقراطية بشأن “إعانات البطالة”

كريمة بومرور
خارج الحدود
6 مارس 2021
الشيوخ الأمريكي يتبنى تسوية ديمقراطية بشأن “إعانات البطالة”

الحدث بريس ـ وكالات

وافق مجلس الشيوخ الأمريكي، اليوم السبت، على تسوية ديمقراطية تحدد إعانات البطالة الفيدرالية للعمال المتضررين من جائحة فيروس كورونا، بمبلغ 300 دولار أسبوعياً إلى حدود 6 شتنبر. ذلك بموجب قانون الإغاثة الذي تقدم به الرئيس جو بايدن، البالغة قيمته 1.9 تريليون دولار.

وسيوفر الإتفاق الجديد شيكات بقيمة 300 دولار أسبوعياً كتعويضات بطالة آخرها يُصرف في 6 شتنبر، و10 آلاف و200 دولار كإعفاء ضريبي للعاطلين عن العمل. لكن الإعفاء الضريبي لن يطاول سوى الأسر التي يقل دخلها عن 150 ألف دولار في السنة.

ومن المفترض أن يعود مشروع القانون المعدل إلى مجلس النواب. الذي يجب أن يوافق على التعديلات قبل إرسالها إلى مكتب بايدن.

وجرى التوصل إلى التسوية، بعد نحو 9 ساعات من المناقشات في أعقاب معارضة السيناتور الديمقراطي المعتدل جو مانشين، تسوية طرحها الديمقراطيون التقدميون سابقاً بشأن التأمين ضد البطالة.

الإقتصاد المنهار

كما ارتكز الخلاف على تباين وجهات النظر بين الديمقراطيين التقدميين الذين يسعون إلى مساعدة الناخبين العاطلين عن العمل على مواجهة الإقتصاد المنهار. والديمقراطيين المعتدلين الذين أرادوا خفض بعض تكاليف مشروع القانون.

وسلطت هذه المواجهة الضوء على عقبة تعترض الحزب الديمقراطي خلال ولاية المجلس، ترتكز على الخلافات بين التقدميين والمعتدلين. في وقت يحاول الحزب تمرير أجندته عبر الكونغرس بغالبية ضئيلة.

وأفاد مانشين بعدما دعا إلى هدنة ليلة الجمعة: “لقد أوضح الرئيس أنه ستكون لدينا لقاحات كافية لكل أميركي بحلول نهاية مايو، وأنا واثق من أن التعافي الاقتصادي سيتبع ذلك. لقد توصلنا إلى حل وسط يتيح التعافي الاقتصادي سريعاً، مع حماية أولئك الذين يتلقون إعانات البطالة من التعرض لفاتورة ضريبية غير متوقعة العام المقبل”.

ويهدف مشروع قانون الإغاثة الذي قدمه بايدن، إلى مكافحة وباء كورونا وإعادة إنعاش الاقتصاد. وسيوفر مدفوعات للأميركيين، وأموالاً للقاحات واختبارات كورونا. ومساعدة حكومات الولايات والمدارس وقطاع الطيران والتأمين الصحي، بقيمة تبلغ 1.9 تريليون دولار.

كما يواجه مشروع القانون معارضة صلبة من الحزب الجمهوري. ما دفع مجلة “بوليتيكو” إلى توقع “الكثير من الدراما في المستقبل”. خصوصاً أن الجمهوريين سيطرحون تعديلات على مشروع القانون.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق
error: المحتوى محمي !!