إطلاق أول شبكة كتب إلكترونية للمسافرين بالشرق الأوسط

هند كحلاوي
فن و ثقافة
22 مارس 2021
إطلاق أول شبكة كتب إلكترونية للمسافرين بالشرق الأوسط

الحدث بريس ـ متابعة

أبرمت “هيئة مطار الشارقة الدولي” بشراكة مع “مكتبات الشارقة العامة” بدولة الإمارات، اتفاقية تعاون  لإطلاق أول شبكة كتب إلكترونية لمسافري المطارات في الشرق الأوسط، بهدف فتح المجال أمام المسافرين عبر مطار الشارقة الدولي للاستفادة من آلاف العناوين والمؤلفات بلغات متعددة.

وتعد هذه المبادرة الأولى من نوعها في المطارات الدولية على مستوى العالم، بحيث تتيح للمسافرين من الكبار والصغار إمكانية تحميل الكتب على الأجهزة اللوحية أو الهواتف وقراءتها خلال الرحلة، مع إمكانية الاحتفاظ بالنسخة الإلكترونية للكتب لمدة 21 يوماً، إلى جانب ذلك، تقدم مؤلفات وعناوين بمواضيع مختلفة، تشمل الرواية، الشعر، والتاريخ، العلوم والفن، وغيرها من أصناف المعارف.

وتم توقيع هذه الاتفاقية من طرف أحمد بن ركاض العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب، وعلي سالم المدفع رئيس هيئة مطار الشارقة الدولي، بحضور الشيخ فيصل بن سعود القاسمي مدير هيئة مطار الشارقة الدولي، وعلياء عبيد الشامسي مديرة إدارة التسويق والإتصال المؤسسي، وإيمان بوشليبي مديرة إدارة مكتبات الشارقة.

وقال أحمد بن ركاض العامري: «لا تمثل هذه الخطوة مبادرة لتعزيز القراءة في الإمارة والدولة وحسب، وإنما تعبر عن رسالة إمارة الشارقة إلى العالم أجمع».

وسيتم تقسيم مبادرة شبكة الكتب الإلكترونية إلى مرحلتين، الأولى للكبار خلال شهر أبريل المقبل، والثانية للصغار في الربع الأخير من العام الجاري، ولن يكون بينها وبين القراء أي حواجز أو إجراءات وخطوات متعددة للوصول إلى محتواها.

بناء على ذلك، يصل للمسافرين إشعارات على هواتفهم وأجهزتهم الرقمية، خلال تواجدهم في المطار، تبين لهم آلية تحميل الكتب بتقنية تشبه الإتصال بشبكة الإنترنت دون الحاجة لتثبيت تطبيقات أو تفاصيل للدخول أو خطة بيانات، بالإضافة إلى الإرشادات الخاصة بالمبادرة، التي من المقرر توزيعها في أروقة المطار.

وفي مراحل لاحقة، سيتم توفير أجهزة لوحية ولوحات إرشادية، لتسهيل وصول المستخدمين للكتب، وأيضا مقاعد مهيأة للقراءة، ضمن أعلى معايير السلامة والوقاية من كوفيد-19.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق
error: المحتوى محمي !!