مرض “اللسان الأزرق” يضرب مواشي رحال تنغير ومطالب بتدخل استعجالي للجهات المعنية

نهال هموري
جهات
6 أبريل 2021
مرض “اللسان الأزرق” يضرب مواشي رحال تنغير ومطالب بتدخل استعجالي للجهات المعنية
الحدث بريس:متابعة.

أفادت مصادر إعلامية من تنغير، أن مرض “اللسان الأزرق” أصاب عدد من قطيع الأغنام والماعز. ما أدى إلى نفوق العديد منها.

وتعود هذه الأغنام يضيف نفس المصدر، إلى رحال يقيمون بنواحي قلعة مكونة إقليم تنغيرلتوفير الكلأ بواسطة الرعي في المنطقةالجبلية.

وفق المصدر ذاته، أجرى اتصالا هاتفيا مع أحد الرعاة من منطقة تلمي(لحسن خ).و أكد له إصابة أكثر من 50 رأسا، ونُفوق أكثر من أربعين منها. حيث أن أعراض الإصابة تبدأ بوهن وعياء ثم انعزال وفقدان شهية الأكل. ما يجعل الوضع يسير نحو الكارثة التي تؤدي إلى فقدان رؤوس الأغنام المتواجدة بالمنطقة المملوكة للراعي المذكور.

الراعي المتضرر يضيف المصدر، طالب الجهات المسؤولة والمختصة بضرورة الإسراع بتلقيح المواشي من هذا المرض قبل أن يفتك بكل القطيع. مؤكدا أن رحال إقليم تنغير عانوا الويلات في وقت سابق من المضايقات التي تعرضوا إليها من طرف رحال ورعاة في الجنوب المغربي، وصلت في بعض الأحيان إلى مهاجمتهم، ما خلف إصابات واعتقالات دفعت بهم إلى العودة إلى مناطقهم الأصلية.

وأمام انتشار هذا المرض، طالب مجموعة من رحال تنغير كل من المديرية الجهوية للفلاحة والمكتب الوطني للسلامة الصحية، بالتدخل وبشكل استعجالي لوقف انتشار مرض “للسان الأزرق” أو ما يسمى بالحمى الرشحية عند الأغنام .والتي بدأت تفتك بمواشيهم يوما بعد يوم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق
error: المحتوى محمي !!