صفقات بالملايير تلاحق مبذري المال العام ، الأحرار والمصباح في قفص الاتهام

صفقات بالملايير تلاحق مبذري المال العام، الأحرار والمصباح في قفص الاتهام

صفقات بالملايير تلاحق مبذري المال العام ، الأحرار والمصباح في قفص الاتهام
5 مايو 2021 - 1:40 ص

الحدث بريس:يحي خرباش.

في تغريدة لرئيس مجلس جهة درعة تافيلالت، أعلن الشوباني مؤخرا عن بداية الأشغال الطرقية  بميدلت  بمبلغ يناهز 6 مليار سنتم ضمن برنامج  فك العزلة عن العالم القروي .

خطوة تأتي مباشرة بعد الزيارة التي قام بها وزير الفلاحة لإقليم ميدلت الذي دشن بها عددا من المشاريع المقدمة كدعم لمرشح الحمامة س –ش صاحب الميثاق الشهير الموقع بينه وبين رئيس المجلس في انتخابات الجهة غير أن الفائز بهذه الصفقة ما هي الا شركة أبهاج إخوان لصاحبها ا -ح الرئيس السابق للمجلس الإقليمي لتارودانت الذي يتابع بمحكمة جرائم الأموال بمراكش بتهمة اختلاس وتبديد أموال عامة والمشاركة في تبديدها طبقا للفصول 241 و129 من القانون الجنائي في قضية اقتناء 40 حافلة من الحجم المتوسط  اقتناها من شركة تادوب لصاحبتها س_ب  التي يوجد مقرها بايت ملول بمبلغ إجمالي  يناهز 18.744.000,00 حيث وصل سعرها إلى 468.600,00 للحافلة الواحدة والحال أن الثمن الحقيقي وبجودة عالية لا يتعدى 370.000,000 أي بفارق 98.600,00، ومن حظ  هذه الشركة التي تأسست بتاريخ 20/3/2017 أن تفوز بشكل  مباشر بالصفقة بتاريخ 9/2017 بثمن يفوق ثمنها الحقيقي  لتحصل على صفقة  ثانية باقتناء150 حافلة للنقل المدرسي لمجلس الجهة دون المرور عبر طلبات العروض موزعة على دفعتين 50 حافلة كدفعة أولى بمبلغ اجمالي وصل إلى   19.752.000,000 بعد مفاوضات مارطونية و 100 حافلة بمبلغ 39.481.440,00 كدفعة ثانية من شركة général solution auto لصاحبتها س-ب كذلك ،فهذه الشركة لم تتعد 3 أشهرفقط من تاريخ تأسيسها أي من 18/10/2017 إلى1/2018 ،والجدير بالذكر أن هذه الصفقة من بين الصفقات التي أثارت ردود فعل قوية من طرف المعارضة ملفات الفساد التي رصدتها تقارير كل من المفتشية العامة لوزارة الداخلية والمالية لسنوات 2016 -2017-2018-2019 والمعروضة على أنظار الوكيل العام لمحكمة جرائم الأموال بفاس في شكاية وجهتها له المعارضة بمجلس الجهة.

يبدو أن شركة تادوب أصبحت رائدة في توريد المجالس الترابية بهذا النوع من الحافلا ، وربما هناك أكثر من سر لكي تحظى هاته الشركة بهاته الصفقات السمينة  من طرف رئيس المجلس الإقليمي السابق لتارودانت ورئيس مجلس جهة درعة تافيلالت ، فكيف لشركة  حديثة التأسيس  لا يتعدى رأسمالها 100.000,00 أن يصبح رقم معاملاتها بين عشية وضحاها  يعد بالملايير، وكل ذلك بفضل جود وكرم رئيس مجلس جهة درعة تافيلالت ورئيس المجلس الإقليمي المعزول  لتارودانت  الذي حل ضيفا على جهة درعة تافيلالت وعاد وفي رصيده صفقة  ب6 ملايير سنتم ، فما سر العلاقة بين هؤلاء الابطال الثلاث الذين اجتمعوا على اقتسام هاته الكعكة ليستمتعوا بما لذ وطاب من تبديد المال العام  ؟

(شوهد 34 مرة، زيارات اليوم 1)

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .