ببلاغ شديد اللهجة.. برلمان الرجاء يكشف “الوضع الكارثي” لمنظومة كرة القدم المغربية

ببلاغ شديد اللهجة.. برلمان الرجاء يكشف "الوضع الكارثي" لمنظومة كرة القدم المغربية
الحدث بريس: متابعة 10 مارس 2022 - 10:00 م

أصدر منخرطو فريق الرجاء الرياضي، بلاغا قويا حول تداعيات المباراة التي جمعت يوم الأحد الماضي 06 مارس فريقهم بفريق نهضة بركان، وخاصة ما صدر من قرارات تأديبية. وتوقيف اللاعبين محسن متولي وإلياس الحداد وإنزال غرامة مالية في حق الفريق الأخضر.

وتحدث البلاغ عما اعتبره “إزدواجية للمهام مع تضارب المصالح داخل المنظومة التسييرية لكرة القدم في المغرب”. واعتبره وباء ابتليت به الكرة الوطنية، مشيرا إلى ما أسماه نضالا لنادي الرجاء للمطالبة بسن قوانين تحد من خطورته. مضيفا أن “أصحاب القرار الكروي” يستحيل عليهم، حسب التعبير الذي استعمله كاتب البلاغ، “اللعب النظيف المفعم بالروح الرياضية” كما يستحيل عليهم اعتماد هذا الأخير كأسلوب لنيل الألقاب والمشاركات الافريقية على حساب من اعتبرهم أصحاب الحق من الأندية المغربية.

واعتاد نادي الرجاء الرياضي، طيلة عشر سنوات الأخيرة، حسب ذات البلاغ، أن تُحرك الأيادي الخفية والأبواق الإعلامية المسخرة لإيقاف زحف هذا الفريق. كلما اقترب من المقدمة في ترتيب البطولة أو حصل على تأهل يشرف الوطن.

واستنكر البلاغ “عنف وتهور لاعبي بركان اتجاه لاعبي الرجاء”، وشكك في نزاهة التحكيم الذي حرم الرجاويين من ضربة جزاء، وهدف مشروع. مع إمعانه في توزيع البطاقات الصفراء، فيما اعتبره منخرطو الرجاء إصرارا على إيقاف تقدم الخضر في المباراة

نهاية المباراة

وأشار البلاغ إلى الأحداث التي شهدتها نهاية المباراة، محملا المسؤولية لأحد لاعبي نهضة بركان. معتبرا أنه كان “يصول و يجول و يضرب بحذاءه الرياضي كل من مر أمامه من لاعبي نادي الرجاء”. متهما حكم المباراة ومندوبها بمنح الضوء الأخضر لهذا اللاعب لاختلاق المشاجرات. مضيفا أن جماهير النهضة شاركوا في هذه الأحداث برجم الرجاويين بوابل من الأحجار والقوارير.

كما اعتبر بلاغ منخرطي الرجاء تأديب لاعبي الرجاء نتيجة حتمية للدور الذي لعبته من أسماها بالأبواق الفاسدة والمأجورة للنيل من الفريق. مضيفا أن “مخزون الثقة عند جماهير الرجاء قد نفذ” أمام ما اعتبره “ازدواجية في المعايير واستمرارا للعبث التسييري خدمة للمصلحة الخاصة لا غير”.

إعلان للرأي العام الرياضي الوطني و الدولي:

وأعلن البلاغ للرأي العام الرياضي أن الرجاويين مستعدون للدفاع عن ناديهم. وإدانتهم لما اعتبروه تضييقا ممنهجا على الفريق. من التحكيم ومن البرمجة. وباعتماد عقوبات تأديبية غير عادلة في حق لاعبيهم.

ودعا لاعبي الرجاء إلى “الحذر والاستمرار في حصد النقاط باللعب النظيف والروح الرياضية”. وجماهير النادي للالتفاف حول الفريق وعدم الالتفات لهذه الاستفزازت. التي “تشوش على مسيرة الفرق الموفقة في البطولة والعصبة الإفريقية”.

كما دعا المكتب المديري إلى “تحمل مسؤوليته التاريخية في الدفاع عن مكتسبات الفريق وحقوقه”. وعبر عن دعم جماهير الرجاء المطلق للمنتخب الوطني بالتشجيع حتى النصر وتحقيق التأهل.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .