كيف تأهل المنتخب المغربي للمونديال؟

كيف تأهل المنتخب المغربي للمونديال؟
الحدث بريس: ياسر الراشيدي 30 مارس 2022 - 8:19 م

انتصر المنتخب المغربي، أمس الثلاثاء 29 مارس الجاري، على نظيره الكونغولي في مباراة السد الفاصلة للتأهل لمونديال فيفا قطر 2022 برباعية مقابل هدف ليتأهل بذلك المنتخب الوطني للمرة السادسة في تاريخه والثانية على التوالي للمونديال.

وانتهت مباراة السد في العاصمة الكونغولية كينشاسا بتعادل صعب للمنتخب الوطني بسبب أرضية ملعب الشهداء. وبسبب قرارات الناخب وحيد خليلوزيتش في إشراك لاعبين يفتقرون للجاهزية.

واستجاب الناخب الوطني لمجموعة من المطالب أهمها إصلاح مشاكل في وسط الميدان وخط الهجوم. وإعطاء دقائق أكثر للثنائية الهجومية طارق تيسودالي هداف الدوري البلجيكي وأيوب الكعبي هداف الدوري التركي.

أهداف المنتخب المغربي

وإفتتح باب التسجيل في الدقيقة 20 الدولي المغربي أوناحي بعد تسديدة مؤطرة من خارج مربع العمليات. وسجل طارق تيسودالي الهدف الثاني في الدقائق الإضافية من الشوط الأول. ليعود من جديد أوناحي لإحراز هدفه الثاني في الدقيقة 53 ليختتم التسجيل الدولي المغربي أشرف حكيمي في الدقيقة 69.

واستطاع المهاجم الكونغولي مهاجم الرجاء السابق بين مالونغو التسجيل بعد دخوله بدقائق. وانتهت المباراة برباعية للمنتخب المغربي و هدف يتيم للمنتخب الكونغولي. كما تمكن المهاجم عز الدين من مفاجأة الجميع بالمستوى الكبير الذي قدمه في مباراة الأمس وكيفية تأقلمه بسرعة مع دوره في الربط بين خط الدفاع والهجوم.

كما أن خيارات خليلوزيتش في مباراة الأمس كانت سليمة وفي محلها خصوصا ثنائية الدفاع التي كانت فعالة وفاصلة. ورومان سايس قدم مباراة كبيرة الى جانب نايف أكرد وسامي مايي الذي جاء بديلا لجواد الياميق في الدقائق الأولى من المباراة بعد إصابته شد عضلي.

وتجدر الإشارة إلى أن النهج التاكتيكي الذي نهجه خليلوزيتش كان هو نفسه في مباراة الذهاب بكينشاسا. حيت دخل المنتخب بتشكيلة 3،5،2 التي تتحول في الدفاع 5،3،2. كذلك هيكتور كوبر دخل بتشكيلة مغايرة عن مباراة الذهاب بكينشاسا. حيث دخل بتشكيلة 3،4،3 لضمان التكتل الدفاعي والاعتماد على المرتدات والكرات المباشرة في ظهر الدفاع المغربي.

وكانت أبرز نقاط قوة المنتخب الوطني خط الوسط بقيادة. نجم المباراة عز الدين أوناحي المعروف بسخائه البدني الذي كان له دور كبير في افتكاك الكرات في وسط الميدان. وفي إعادة بناء الهجوم وإمداد كل من الكعبي وتيسودالي بالكرات في خط الهجوم وسرعة التحول من الدفاع إلى الهجوم لحرمان الدفاع الكونغولي من التكتل الدفاعي.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .