أمريكا.. شاب يطلق النار على مواطنين أغلبهم سود

أمريكا.. شاب يطلق النار على مواطنين أغلبهم سود
الحدث بريس: متابعة 15 مايو 2022 - 12:28 م

فتح شاب من ذوي البشرة البيضاء يبلغ من العمر 18 عامًا النار يوم أمس السبت 14 ماي في سوبر ماركت في ولاية نيويورك (شمال شرق أمريكا).

وأسفر الحادث عن مقتل ما لا يقل عن عشرة أشخاص. معظمهم من الأمريكيين الأفارقة، وهو ما نددت به سلطات أمريكا واعتبرته عملا عنصريا.

وقال ضابط شرطة بافالو ستيفن بيلونجيا في مؤتمر صحفي. “إننا نحقق في هذا الحادث باعتباره جريمة كراهية وقضية تطرف عنيف بدوافع عنصرية”.

كما تم القبض على القاتل، الذي كان مدججًا بالسلاح على الفور. وقدم للمحاكمة في البداية بتهمة “القتل العمد مع سبق الإصرار”.

وقال مسؤولون محليون ومسؤولون قضائيون إن الأمر يتعلق بشاب أبيض تم تجهيزه بـ”سلاح هجوم”. وسترة واقية من الرصاص وزي عسكري وخوذة وكاميرا لبث جريمته على الهواء مباشرة على الأنترنت.

وذكر جوزيف جراماجليا قائد شرطة بافلو أن “عشرة أشخاص قتلوا” وأصيب ثلاثة آخرون. ويتعلق الأمر بأحد عشر من السود واثنين من البيض، من هذا الحي الذي تقطنه أغلبية من الأمريكيين الأفارقة في بوفالو.

وأطلق القاتل النار أولاً على أربعة أشخاص في ساحة انتظار السيارات في سوبر ماركت توبس. مما أسفر عن مقتل ثلاثة منهم، قبل دخول الشركة وارتكاب مذبحة هناك..

وتدخل حارس أمن، وهو شرطي متقاعد، وأطلق النار على المهاجم، لكن هذا الأخير كان محميا بسترته الواقية من الرصاص، ولم يصب بأذى وأطلق النار على الحارس.

ووصلت الشرطة بسرعة كبيرة إلى مكان الحادث، ووجه الشاب حينها سلاحه نحو رقبته في محاولة للانتحار، ليستسلم بعد ذاك ويقدم نفسه لشرطة المدينة.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .